وحتى في ظل تأخر المنتخب المصر لخمس مراكز كاملة في التصنيف الدولي العالمي لمنتخبات كرة القدم وفي ظل تقدم المنتخبان، تونس والسعودية على التوالي، إلا أن منتخب مصر لا يزال لم يتحرك من منصبه كالأول عربيًا، والأقرب للعالمية، وفي ظل تأخر منخب البرازيل وتقدم الماكينات الألمانية أصبحت ألمانيا الاولى عالميًا على حساب البرازيل بكل سهولة ويسر.

حيث ان المنتخب الألماني بقيادة نجوم العالم إن صح التعبير وجاز الوصف، قد عزز نقاطه بالفوز على منتخب التشيك 2-1 والنرويج 6-0 وهذا ولم يخسر المنتخب الألماني أية مباراة خلال التصفيات المؤدية لكأس العالم 2018، وعزز امنتخب الألماني صدارته لمجموعته وهي المجموعة الثالثة والآن أصبح المانشافت قد فاز بثمانية مباريات متتاليات بلا هزيمة واحدة.

إلا أن تراجع البرازيل كان كبيرًا لدرجة أنه تراجع عن المركز الثاني لصالح الأرجنتين ولكن لسوء حظ النجم ميسي أن الأرجنتين هي الأخرى تراجعت لثلاث مراكز، وعليه تقدم منتخب البرتغال ليحل ثانيًا بعد المنتخب الألماني وكانت قيادة المنتخب البرتغالي للنجم صاروخ ماديرا كرستيانو رونالدو..

تأخر منخب مصر خمس مراكز:

إلا ان بلجيكا كانت أول من ينوب عن أوربا في كأس العالم وأول المتأهلين من القارة الشقراء، بفوزين متتاليين على جمهورية جبل طارق 9-0 وكذلك من بعدها اليونان 2-1.

أما فرنسا فتقدمت بمركز وحيد لتحل خلف سويسرا ثامنة، وهذا حينما صرعت هولندا برباعية ومن ثم لم تبذل جهدًا وتعادلت تعادل مخيب للآمال أمام لوكسمبرج.

وفي ظل تأخر المنتخب المصري لخمس مراكز حيث وصل إلى المركز ال30 عالميًا وعليه تقدمت تونس ثلاث مراكز لتحل المرتبة الثانية عربيًا وال31 عالميًا، وتقدمت السعودية ستة مراكز كااملة ووصلت للمركز 53 عالميًا وهذا بفضل انها اول المنتخبات العربية التي تأهلت للعرس العالمي في روسيا 2018.

وأصبحت المغرب العربي في المركز 56 والرابع عربيًا في حين خسرت الجزائر 14 مركزًا لتحل في المركز 62 عالميًا.

وصعدت سوريا للمركز ال75 بعد تعادل مع إيران اودى بها إلى الملحق أمام أستراليا والذي سيقام في ماليزيا عمّا قريب.
حلّت ألمانيا اولًا بعدد 1606 نقاط، ثم البرازيل بعدد 1590 نقطة، ثم البرتغال 1386 نقطة، ومن بعده الارجنتين 1325 نقطة، ثم بلجيكا 1265 نقطة، وبعدها بولندا 1250 نقطة، سويسرا 1210 نقاط، ثم رنسا 1208 نقاط، تشيلي 1195 نقطة، وأخيرًا كولومبيا 1191 نقطة.