اعلنت الحكومة الشرعية في اليمن صباح اليوم تأيدها لقرارات المملكة السعودية و دول مجلس التعاون الخليجي في قطع علاقاتها مع دولة قطرالدبلوماسية و القنصلية اضافة الى قرار انهاء مشاركة القوات العسكرية القطرية في قوات التحالف بشكل رسمي.

بيان الحكومة الشرعية اليمنية

تعلن الحكومة الشرعية في اليمن عن تأييدها الكامل للخطوات و القرارات التي إتخذتها دول قوات  التحالف بإنهاء مشاركة  قطر العسكرية في الحرب ضد الحوثيين , وتعلن الحكومة اليمنية الشرعية عن قطع جميع علاقاتها الدبلوماسية و السياسية مع دولة قطر حيث ثبت تعاونها مع الحوثيين و الجماعات الانقلابية وذلك يتناقض بشدة مع الاهداف المتفق عليها بين الدول الداعمة للشرعية في اليمن.

وشارت الحكومة في بيانها أنها على ثقة تامة أن دول التحالف الاشقاء سيستمرون في جهودهم العسكرية المبذولة من اجل تحقيق الامن و الاستقرار في الاراضي اليمنية وفي حماية الشعب اليمني من المليشيات الحوثية و ارهاب الانقلابيين , و سيعهم العسكرية من اجل استعداد الاراضي التي سيطر عليها الحوثيين و اعادتها للحكومة الشرعية و لسيادتها .

من جهة اخرى , اكدت الحكومة اليمنية في بيان لها يوم امس الأحد أنها تؤيد المقترحات التي قدمها مبعوث الأمم المتحدة في اليمن ” ولد الشيخ” والمتعلقة بضرورة تسليم المليشيات الانقلابية ميناء الحديدة الى الأمم المتحدة. كما أكدت الشرية في بيانها الصادر عن ” المندوبية الجمهورية اليمنية ” في منظمة الأمم المتحدة أنها على استعداد تام لمناقشة تفاصيل هذا المقترح والمتعلق بإنسحاب المليشيات من الحديدة و تسليم الميناء . كما دعت الحكومة اليمنية في بيانها الرسمي يوم امس الى ضرورة تشكيل الخبراء الاقتصاديين و الماليين من أجل مساعدتها في إيجد آليات العمل المناسبة لدفع رواتب الموظفين في الاجهزية الادارية التابعة للحكومة الشرعية, و طرقة التعامل مع الايرادات في تلك المناطق التي لا تزال تخضع لسيطرة الحوثيين من أجل توفير “السيولة”  لسد حاجة هذه النفقات. في نفس الصدد عبرت الحكومة اليمنية عن شكرها و إنتنانها للجهود العظيمة التي يقوم بها ” ولد الشيخ” في محاولاته الجاهدة لحل الأزمة اليمنية , و الجهات الدولية والمنظمات التي هرعت مسرعة استجابة للشعب اليمني في حاجته الملحة للتعافي من الصدمات التي تحدثتها الحروب بما فيها المشاكل الصحية التي ظهرت متمثلة في انتشار غير مسبوق لوبا الكوليرا.

على الصعيد العسكري في الأراضي اليمنية, قتل ما يقارب 15 من الحوثيين والانقلابيين وجرح ما يقارب 20 آخرين في غارات قوات التحالف ليلة أمس الأحد على مواقعهم في موزع و غرب تعز, وذكرت المصادر الميدانية اليمني ان طائرات التحالف قد شنت عدد من الغارات الجوية في مواقع الانقلابيين في ” جبل العمري” وسلاسل جبلية اخرى بين موزع و ذباب, مما اسفر عن مقتل 6 من المليشيات و اصابة 13 آخرين.  وقصفت طائرات التحالف ايضاً مواقع الحوثيين و تعزيزاتهم العسكرية في معسكر خالد بن وليد الذي لا تزال بعض المناطق التابعة له تحت سيطرة الحوثيين, ةقصفت عدة مواقع اخرى , الامر تسبب في مقتل 7 حوثيين و اصابة 10 .