الاهرامات الثلاثة هى رمز من رموز مصر على مدار التاريخ منذ ان تم بنأها حتى الان وهى المقصد الرئسى للسياح عند موصولهم الى مصر واول ما يسألوا عنه ويقومون بزيارته الاهرامات قبل ان تكون مقصدا سياحيا هى مقبر للملوك الفراعنة كل هرم كان بنى لكى يكون مقبرة للملك حاكم مصر عند وفاته ويبدأ فى بنائه وهو على قيد الحياة وعندما يموت يأمر بأن يدفن فيها ويوضع معه كل ثروته وملابس معه لانه كما كان يعتد فى زمن الفراعة انهم عندما يموتون تذهب روخهم فى رحلة الى البعد الثواب والعقاب وبعد تعود مرة اخرى للجسد فيجد كل ملابسه وثرته كما هى بجواره وقد قام الملوك ببناء الاهرامات لتكون الحصن المنيع من اللصوص الذين يسرقون المقابر بعد موت الملوك وينهبون ثرواتهم فكانت فكرة بناء الاهرامات كان اكبر هرم هو خوفو اكبر الاهرامات من حيث الارتفاع والمساحه يبلغ عمره الاهرمات حوالى 5000 سنه حتى الان ولايزال العلماء لايعرفون كيفية بناء الاهرامات والطريقة تم الانتهاء منها للوصول الى هذا الصرح العظيم الكثير من الابحاث والاجهزة الحديثة من اجل حتى الحصول على معلومة صغيرة توصل الى معرفة القيام بهذا

تطور التكنولوجيا:

ومع التكنولوجيا الحديثة يحاول العلماء الى اختراع ماسح يحاول مسح الهرم عن طريق الاشعة السينية والاشعة تحت الحمراء لمعرفة اسار وخبايا الهرم مؤخرا كان هناك فريق عمل من مصر وكندا واليابان وفرنسا يقوم بمسح الهرم كله معرفه الغرف المخبأه داخله ويحاولون اكتشاف طرقة بناء التى لا يعرفها احد حتى الان ومن خلال البحث بالاشعة وجدوا انه هناك غرفة كبير تتكون مساحتها من حوالى 40 متر وتبتعد عن غرفة خوفو الرئيسية بحوالى 50الى 60 متر تقريبا ويحاكى العلماء ان شكلها غرفة كبيرة جدا ولكنهم لايعرفون ماذا تحتوى حتى الان فقط عرفوا مساحتها وابعادها تاريخ الفراعة غامض حتى الان ومع كل محاولات العلماء ولكنهم حتى الان لايستطعوا الوصول الى اى نتيجة حقيقة الا بعض الخيوط التى توصلهم الى نتائج لابأس بها حتى الان ويحاول العلماء فى الخارج عمل كل الابحاث الممكن لاكتشاف الجديد وراء تاريخ الفراعنة لانه هو الوحيد حتى الان بين كل الحضارات الذى لايزال غامضا ولا نعرف عنه الا القليل من المعلومات منذ زمن بعيد ويحاول الباحثين اختراع العديد من الالات والمعدات لمساعدتم فى حل حضارة الفراعنة يأتى هذا مع جهود الحكومة المصرية فى التسهيل على البعثات الابحاث فى عملهم داخل مصر